الرئيس السيسي : نؤيد جهود تعزيز الاستقرار بحوض النيل لتحقيق الرخاء لشعوبنا

اكد الرئيس عبد الفتاح السيسي مساندة وتأييد شعب مصر لكل جهود تعزيز وإرساء الاستقرار والسلام والتنمية في منطقة حوض النيل،والالتزام بالعمل سوياً لتحقيق ما تستحقه منطقتنا وشعوبنا من سلم ورخاء.

واشار الرئيس في كلمته التي القاها اليوم خلال أول قمة لدول حوض النيل في عنتيبي بأوغندا انه رحب بالدعوة لعقد أول قمة لرؤساء دول حوض النيل و التي تتزامن مع الذكرى الخمسين لبدء التعاون بين دول حوض النيل

واوضح الرئيس ان القمة حدث تاريخي، ورسالة واضحة إلى شعوبنا وإلى كل من يتابع أعمال هذه القمة، بأن نهر النيل يجمعنا ولا يفرقنا، وأن مصلحتنا المشتركة في الاستفادة من مواردنا الطبيعية والبشرية لبناء وتطوير مجتمعاتنا، أعظم وأكثر أهمية بكثير من أية اختلافات قيدت مواقفنا وكبلت طاقاتنا على مدار عقود طويلة.

واضاف إن مصر ترتبط مع أشقائها بنهر النيل العظيم والذي يسقط على حوضه ما يزيد عن 1600 مليار متر مكعب من المياه سنويا، ويُستخدم جزء من هذه المياه في الزراعات المطرية والغابات والرعي في دول المنابع بشكل واسع، ولا يتدفق في مجرى النهر منها إلا حوالي 84 مليار متر مكعب فقط، وتُهدر مئات المليارات الأخرى نتيجة عدم توفر الاستثمارات الكافية في بنية أساسية تستطيع أن تعظم الاستفادة من تلك المياه في كافة مناحي التنمية الاقتصادية والاجتماعية في بلداننا.

 

شاهد أيضاً

غادة والي تناقش تجربة “بيرو” في مجال التغذية المدرسية

عقدت غادة والي وزير التضامن الإجتماعي، اجتماعًا مع  وزيرة الشئون الاجتماعية في بيرو،  والتي تم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *