الرئيس البرازيلي يعتزم تعيين نجله سفيرًا لدى واشنطن

بروباجنداآخر تحديث : الجمعة 12 يوليو 2019 - 10:30 صباحًا
الرئيس البرازيلي يعتزم تعيين نجله سفيرًا لدى واشنطن

أعلن الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، عزمه تعيين نجله إدواردو سفيرًا لدى الولايات المتحدة وذلك تأكيدًا على دوره المؤثر في دبلوماسية البلاد وسياستها الداخلية.

وقال الرئيس البرازيلي بولسونارو في تصريحات نقلتها وسائل إعلام محلية -حسبما أفادت قناة روسيا اليوم- :”إدواردو، الذي هو حاليا نائب في البرلمان، صديق لأولاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويتحدث الإنجليزية والإسبانية ولديه خبرة واسعة جدا في العالم، برأيي، يمكن أن يكون الشخص المناسب، ويمكنه تماما الاهتمام بالعمل في واشنطن”.

وأشار إلى أن القرار يعود لابنه الذي سيتعين عليه التخلي عن مهمات النيابة، قبل أن يتمكن من الالتحاق بالمنصب في واشنطن، كذلك فإن تعيينه بالمنصب الجديد يجب أن ينال موافقة مجلس الشيوخ البرازيلي.

بدوره، قال إدواردو، الذي يشغل منصب نائب في البرلمان البرازيلي، وفقا لما نقلته صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية عبر موقعها الإلكتروني، “سأقبل الدور إذا تم ترشيحي، وإذا كانت تلك المهمة من ترشيح الرئيس فسأقبلها”، مضيفا أنه مستعد للاستقالة من البرلمان إذا عينه الرئيس.

وأضاف أن الترشيح النهائي لا يزال يعتمد على محادثاته مع والده ووزير الخارجية البرازيلي إرنستو أروجو.

يذكر أن إدواردو بولسونارو البالغ من العمر 35 عاما هو أصغر أبناء الرئيس الثلاثة المنخرطين جميعهم بالسياسة وكان قد رافق والده خلال رحلات خارجية عدة خصوصا خلال الزيارة الرسمية إلى الولايات المتحدة وشارك مع والده في الاجتماع الخاص مع ترامب في البيت الأبيض.

رابط مختصر
2019-07-12 2019-07-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا