الدوما الروسى تؤكد أن نافالنى يعمل لصالح أجهزة استخباراتية غربية

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 1 أكتوبر 2020 - 5:20 مساءً
الدوما الروسى تؤكد أن نافالنى يعمل لصالح أجهزة استخباراتية غربية

قال رئيس مجلس الدوما الروسي، فياتشيسلاف فولودين، إنه بات من الواضح أن الناشط الروسي، أليكسى نافالني، يعمل لصالح أجهزة استخباراتية وأجهزة تابعة لدول غربية.

وقال فولودين ردا على تصريحات أطلقها نافالنى مؤخرا، بشأن إمكانية وقوف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين وراء محاولة تسميمه، إن “الجميع عمل على إنقاذه بإخلاص، من طيارين وأطباء وصولا إلى الرئيس بوتين، فهذه كلمات شخص غير شريف”.

وألقى نافالنى باللوم على الرئيس الروسى فلاديمير بوتين فى محاولة تسميم زعم أنه وقع ضحية لها، وقال فولودين ردا على هذا الاتهام: “نافالنى وقح ووغد، فقد أنقذ بوتين حياته”، وتابع:”إذا كان ما حدث له تم توجيهه من قبل الأجهزة الخاصة لدول غربية، فإن تصريحه يتنافى مع هذا المنطق” وأضاف: “لقد أنقذه الجميع بإخلاص، من الطيارين والأطباء إلى الرئيس، ولا يمكن إلا لشخص غير شريف أن يدلى بمثل هذه التصريحات”.

وتنفى موسكو الاتهامات بالضلوع فى التسميم المفترض لأليكسى نافالني، الذى يتلقى العلاج حاليا فى مستشفى “شاريتيه” ببرلين، بعد إصابته الشهر الماضى بوعكة صحية حادة وهو على متن رحلة جوية داخلية فى روسيا.

رابط مختصر
2020-10-01 2020-10-01
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا