الخارجية المصرية تدين استهدف المصلين بأحد المساجد في شمال لندن

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 19 يونيو 2017 - 3:02 مساءً
الخارجية المصرية تدين استهدف المصلين بأحد المساجد في شمال لندن

أدانت وزارة الخارجية بأشد وأقوي العبارات حادث الدهس الذي استهدف المصلين بأحد المساجد في منطقة فينسبري بارك شمال لندن في الساعات الأولي من صباح اليوم، والذي أسفر عن مقتل شخص وإصابة عدد من الأشخاص، مؤكدةً علي تضامن مصر الكامل مع الحكومة والشعب البريطانيين ومع أسر الضحايا في هذه الأوقات العصيبة.

وجدد البيان التأكيد علي رفض مصر لكافة أشكال الإرهاب، وترويع الآمنين والتمييز بين الأشخاص، علي أساس العرق أو الجنس أو المعتقد، لافتا إلي ما تمثله تلك الحوادث من خطورة بالغة علي أمن واستقرار الشعوب والمجتمعات، ومحذرا من ظاهرة الإسلاموفوبيا التي تبث سموم الفتنة والانقسام بما يقوّض من دعائم التعايش السلمي بين أبناء الوطن الواحد.

وجدد البيان الدعوة إلي تكاتف المجتمع الدولي ووقوفه صفا واحدا في مواجهة الإرهاب.

رابط مختصر
2017-06-19 2017-06-19
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا