الجمعية المصرية للأمم المتحدة : قرار ترامب بشأن القدس يخالف الشرعية الدولية

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 3:25 مساءً
الجمعية المصرية للأمم المتحدة : قرار ترامب بشأن القدس يخالف الشرعية الدولية

أدانت الجمعية المصرية للأمم المتحدة، قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، مؤكدة استنكارها الشديد للقرار كونه يخالف قرارات الشرعية الدولية ومنها القرار رقم 181 الصادر من الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 نوفمبر 1947 والذي تستند إليه إسرائيل في وجودها، وكذلك قرارات مجلس الأمن الدولي خاصة القرار بعدم نقل السفارات إلى القدس.

صرح بذلك الدكتور عصام فرج الأمين العام للجمعية المصرية للأمم المتحدة.. مشيرا إلى أن الجمعية، رئيسا وأعضاء، يعتبرون أن هذا القرار يهدم عملية السلام ويوفر الذرائع لاستئناف أعمال العنف والإرهاب ضد المصالح الأمريكية في مختلف أنحاء العالم.

رابط مختصر
2017-12-07 2017-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا