الأمم المتحدة : لا نستبعد حدوث إبادة جماعية بحق الروهينجا في ميانمار

بروباجنداآخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 4:16 مساءً
الأمم المتحدة : لا نستبعد حدوث إبادة جماعية بحق الروهينجا في ميانمار

قال المفوض السامي لحقوق الإنسان للأمم المتحدة زيد رعد الحسين، إنه من غير المستبعد أن يتطور الوضع لما يحدث في ميانمار من الهجمات ضد الروهينجا إلى مستوى إبادة جماعية.

ونقلت قناة (روسيا اليوم) عن المفوض الأممي -خلال دورة خاصة لمجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة في جنيف، اليوم الثلاثاء- قوله “هل بإمكان أحد أن يستبعد وجود أنواع من إبادة جماعية هناك؟، مشيرا إلى أن الحكومة الحالية في ميانمار فشلت في معالجة القوانين التي تتسم بطابع تمييزي واضح ضد الروهينجا، والتي تتأثر بها أيضا أقليات دينية أخرى”.

وشدد المفوض الأممي على أنه لا يمكن عودة الروهينجا إلى ميانمار من بنجلاديش حتى يتم فرض مراقبة ثابتة على الوضع على الأرض. تجدر الإشارة إلى أن ما لا يقل عن 626 ألف شخص من الروهينجا نزحوا من ولاية راخين جنوب غربي ميانمار، هاربين من أعمال العنف إلى بنجلادش.

رابط مختصر
2017-12-05 2017-12-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا