الأمم المتحدة تؤكد معارضتها أي تحرك أحادي بشأن القدس

أكدت الأمم المتحدة أن الأمين العام أنطونيو جوتيريش يعارض أي تحرك من جانب واحد يخص القدس، وأن مثل هذا التحرك من شأنه أن يقوض حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك – في تصريحات للصحفيين من مقر الأمم المتحدة في نيويورك، اليوم الثلاثاء – “اعتبرنا على الدوام أن قضية القدس تتعلق بالوضع النهائي، وأنه يتعين أن تُحل من خلال المفاوضات المباشرة بين الجانبين واستنادا إلى قرارات مجلس الأمن ذات الصلة”.

وأضاف دوجاريك أن الأمم المتحدة بانتظار إعلان رسمي من جانب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول ما إذا كان ينوي نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، وهي الخطوة التي تقف وراءها إسرائيل بكل قوة، ويعارضها الفلسطينيون بشدة.

وحذرت الدول العربية والإسلامية من أن إعلان الولايات المتحدة أن القدس هي عاصمة إسرائيل، قد يمثل إضرارا بالجهود الهشة لإحلال السلام في الشرق الأوسط.

شاهد أيضاً

أعضاء مجلس الأمن الدولي يدعون أنقرة إلى ضبط النفس في عفرين

قال مبعوث فرنسا الدائم لدى الأمم المتحدة، فرانسوا ديلاتر، إن أعضاء مجلس الأمن الدولي دعو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *