إشارات مرور تقرأ ” نوايا” المشاة في النمسا

بروباجنداآخر تحديث : السبت 1 يونيو 2019 - 11:31 مساءً
إشارات مرور تقرأ ” نوايا” المشاة في النمسا

تعتبر إشارات المرور في الكثير من عواصم العالم واحدة من مؤشرات التحضر والالتزام بالنظام، وفي بلدان أخرى تمثل دليلا على حالة الانفلات وعدم احترام قواعد المرور، لكن إشارات المرور في العاصمة النمساوية فيينا ستكون دليلا على مستوى الرقي في التعامل مع الإنسان في هذه العواصم، حيث تستعد فيينا لاختبار نظام ذكي لإشارات المرور الخاصة بالمشاة، بحيث تكون قادرة على جمع المعلومات بشكل تلقائي عن المشاة، اعتمادا على ” نيتهم” الوقوف أو عبور الطريق.

حيث أوضح ” معهد الكمبيوتر والجرافيكس والرؤية” الخاص بجامعة جراز بالنمسا، أن النظام الجديد بإمكانه التعرف، بشكل تلقائي، على الشخص الراغب في عبور الطريق، فيحوّل له اللون الأحمر إلى الأخضر ليتمكن من المشي، دون أن يضطر العابر إلى الضغط على زر الانتظار.

هذا ويستخدم النظام، الذي طوره باحثون نمساويون على مدار عامين، كاميرات مثبتة على إشارات مرور المشاة، للكشف عن الأشخاص قبل وصولهم إلى الممر المخصص لهم، بمسافة تتراوح بين 5 إلى 8 أمتار، وبعدها يستخدم النظام خوارزمية ” في غضون ثوان” لتحديد ما إذا كان الأشخاص يريدون عبور الطريق أم لا.

يعتمد النظام على نماذج الحركة العالمية والمعلومات المسجلة على قاعدة بياناته، من أجل معرفة رغبة الشخص، قبل وصوله إلى إشارة الانتظار.

ووفقا للباحثين، فإن النظام الجديد يهدف إلى تقليل أوقات الانتظار أمام إشارة المرور.

رابط مختصر
2019-06-01 2019-06-01
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا