إجلاء آلاف الأشخاص بدورتموند الألمانية قبل تفكيك قنابل ترجع للحرب العالمية

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 12 يناير 2020 - 5:45 مساءً
إجلاء آلاف الأشخاص بدورتموند الألمانية قبل تفكيك قنابل ترجع للحرب العالمية

أفادت تقارير إعلامية فى ألمانيا، اليوم الأحد، بإجلاء آلاف الأشخاص في مدينة (دورتموند) الواقعة غربي البلاد، في الوقت الذي يستعد فيه الخبراء لتفكيك أربع قنابل ترجع إلى الحرب العالمية الثانية، وذكرت شبكة (إيه بي سي نيوز) الأمريكية، أن السلطات قد أجلت بالفعل كل المتواجدين داخل اثنين من المستشفيات بالمنطقة كما فتحت أبواب مدارس للمقيمين الذين اضطروا إلى مغادرة منازلهم للبقاء فيها كمراكز إيواء مؤقتة.

وأضافت الشبكة الأمريكية أن تم إغلاق محطة القطار في المدينة كما أنه سيتم تحويل مسار جميع القطارات في وقت لاحق.

يشار إلى أنه بعد مرور 75 عاما تقريبا على انتهاء الحرب، فكثير ما توجد القنابل غير المنفجرة في ألمانيا، وتتطلب عملية التخلص منها أحيانا إجلاء للسكان على نطاق واسع كإجراء احترازي.

وفى نوفمبر الماضى قامت السلطات الألمانية، بإجلاء 13 ألف شخص في منطقة هيليرزدورف في العاصمة برلين، بسبب اكتشاف قنبلة تعود للحرب العالمية الثانية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن شرطة برلين التى كتبت في صفحتها الرسمية على تويتر: “حوالي 13 ألف شخص تم إجلاؤهم في الساعة 9:30 حتى يتمكن خبراؤنا من نزع فتيل قنبلة وزنها 250 كيلوغراما زرعت خلال الحرب العالمية الثانية”.

كما قامت سلطات مدينة كولونيا الألمانية، بإجلاء حوالي 8.6 ألف شخص بعد العثور على قنبلة تعود إلى الحرب العالمية الثانية.

وغالباً ما يعثر في المناطق التي شهدت الحرب العالمية الثانية على قنابل تعود إلى حقبة الحرب التي امتدت من عام 1939 وحتى عام 1945.

رابط مختصر
2020-01-12 2020-01-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا