«أوبر» تختار مصر أول دولة فى العالم لإطلاق خدمة «أوبر باص»

كتب بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 5 ديسمبر 2018 - 1:56 مساءً
«أوبر» تختار مصر أول دولة فى العالم لإطلاق خدمة «أوبر باص»

قررت شركة أوبر العالمية، التوسع في استثماراتها في مصر حيث اختارت الشركة مصر لتكون أول دولة فى العالم يطلق بها خدمة “أوبر باص”، و قامت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، ودار  خسروشاهى، الرئيس التنفيذى لشركة أوبر، وتوماس جولدبرجر القائم بأعمال السفير الأمريكي، بإطلاق هذه الخدمة، والتى تأتى فى اطار خطة أوبر الاستثمارية فى مصر بضخ 100 مليون دولار على مدار الخمس سنوات المقبلة.

وأكدت الدكتورة سحر نصر، دعم الوزارة لكافة الشركات المستثمرة فى مصر لتوسيع نشاطها، مشيرة إلى اختيار شركة أوبر العالمية لمصر لإطلاق خدمتها الجديدة “أوبر باص” دليل على نجاح مناخ الاستثمار فى مصر بعد الاصلاحات التشريعية الاخيرة، حيث ستستفيد الاستثمارات الجديدة لاوبر، من قانوني الاستثمار وتنظيم خدمات النقل البرى للركاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات، كما ستستفيد من البنية الاساسية التي قامت بها الدولة في مجال الطرق والكباري وفقًا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وذكرت الوزيرة استثمارات أوبر تؤكد على جاذبية البيئة الاستثمارية بمصر، فبعد افتتاح مركز شركة “أوبر” الجديد للخدمة المتميزة في القاهرة، الذي يعد الأول في منطقة الشرق الأوسط، بتكلفة استثمارية تُقدر بنحو 20 مليون دولار، ووفر 600 فرصة عمل في 2017، تقوم الشركة باختيار القاهرة لإطلاق خدمتها الجديدة “أوبر باص” في 2018.

وأضافت الوزيرة إن استثمارات اليوم تتماشى مع خطة الدولة في استقطاب استثمارات توفر فرص عمل وتقدم خدمة جيدة بسعر مناسب للمواطنين، كما تساهم أوبر في تحول العاملين بالقطاع غير الرسمي إلى القطاع الرسمي وتدريبهم على أفضل معايير الجودة، لتوفير خدمة آمنة للمواطنين وإيراد ضريبي للدولة.

وقال  دارا خسروشاهي، رئيس مجلس إدارة أوبر: “ أنني متحمس لتواجدي في القاهرة لإطلاق خدمة أوبر باص، هذا المنتج من شأنه ان يحسن النقل بأسعار مناسبة عن طريق إستخدام تكنولوجيا أوبر لتعزيز منظومة الميني باص، وتلتزم شركة أوبر بتوسيع نطاق الوصول الى تطبيقها عن طريق توفير مجموعة من الخدمات منخفضة التكلفة، والتي ستنقل المزيد من الأشخاص في جميع أنحاء المدينة وتساعد المدن في التعامل مع مشكلات مثل الازدحام، وتعد مصر ومنطقة الشرق الأوسط في غاية الأهمية بالنسبة لأوبر، وسنواصل الاستثمار بشكل كبير في هذا الجزء من العالم.

وقدم عبد اللطيف واكد، المدير الإقليمي للشركة، الشكر للدكتورة سحر نصر، على دورها في دعم الشركات العاملة بمجال تكنولوجيا المعلومات.

وأعلنت شركة أوبر عن العمل على إطلاق تطبيق أوبر لايت، النسخة الجديدة من تطبيق أوبر للركاب الذي يستطيع العمل فى ظل الاتصال البطئ بالإنترنت، ومع اجهزة الأندرويد القديمة، ومن المقرر طرحه في انحاء الشرق الأوسط خلال أوائل العام المقبل، ويعمل تطبيق أوبر باص على الاستفادة من البنية الاساسية المتوفرة فى القاهرة من حافلات المينى باص، وذلك عبر استغلال تكنولوجيا أوبر لرحلة آمنة وميسرة وفعالة.

وذكرت أوبر، أن القاهرة أول مدينة على مستوى العالم تطلق خدمة أوبر باص، وتعد هذه خطوة مهمة حيث أن أوبر توسع نطاق الوصول الى تطبيقها لتصبح متاحة للجميع حتى يتمكن أي شخص من أي مكان استخدام التطبيق، ويستطيع أوبر لايت، التطبيق الجديد الذى يشغل مساحة أقل من ذاكرة الهواتف المحمولة، العمل فى ظل الاتصال البطئ بالإنترنت، كما يعمل على ٩٩٪ من الهواتف المشغلة بنظام أندرويد، وتم تصميم التطبيق الجديدة لحجز الرحلات بشكل أسرع وأسهل بغض النظرعن جودة الاتصال بالإنترنت وعلى هواتف أندرويد البسيطة، لتصبح ذات فائدة كبرى لأصحاب باقات النت المنخفضة.

وذكرت الشركة، أنها بدأت فى إجراء اختبارات على تطبيق أوبر باص منذ سبتمبر ٢٠١٨ فى العديد من المناطق لضمان السلامة وملائمة الخدمة قبل إطلاقها، وسيبدأ الإطلاق العالمى لأوبر باص عبر تغطية مناطق مدينة نصر، مصر الجديدة، وسط المدينة، والمهندسين ليتم بعد ذلك التوسع إلى بقية أنحاء القاهرة خلال الشهور المقبلة، وهذه الخدمة هى الأحدث فى مصر بعد عدة خدمات أضيفت تباعاً لتخدم المستخدمين فى مصر مثل أوبر إكس، سيليكت، سكوتر، والآن أوبر باص”.

ويأتي إطلاق خدمة أوبر الجديدة بعد يوم واحد من إعلان شركة “كريم مصر” المتخصصة في خدمات النقل التشاركي عبر تطبيقات المحمول، انطلاق خدمة “كريم باص” للنقل الجماعي داخل مصر رسميا. وتبدأ الخدمة داخل مصر من خلال 4 خطوط تجريبية تغطي الأحياء الرئيسية مثل وسط البلد والمعادي والسادس من أكتوبر والتجمع الخامس. وتتقارب أسعار الخدمتين، إذ أعلنت أوبر أن الخدمة الجديدة للنقل الجماعي ستكون أرخص بحوالي 70% من رحلات أوبر العادية، فيما أعلنت كريم أن أسعار “كريم باص” ستكون أقل بحوالى 60-70% من رحلتها العادية. ومع إطلاق هذه الخدمات، تدخل شركتا النقل التشاركي المتنافستين في سوق الشرق الأوسط المنطقة الخاصة بشركة سويفل الناشئة المحلية لتطبيق النقل الجماعي عبر الإنترنت والتي نجحت في أبريل الماضي في جمع تمويلات بقيمة 8 ملايين دولار من المستثمرين المحليين والدوليين في أكبر الجولات التمويلية لشركة تقنية ناشئة بمنطقة الشرق الأوسط ومصر. وقال مصطفى قنديل الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة سويفل الشهر الماضي إن قيمة الشركة تقترب الآن من 100 مليون دولار، بفضل نجاح جولة تمويل ثانية جمعت فيها “عشرات الملايين من الدولارات”، لكنه رفض الإفصاح عن المبلغ الذي جمعته الشركة على وجه التحديد. يضاف إلى حلبة المنافسة، سائقي الميكروباص في القاهرة، فبعد ردة فعل سائقي الأجرة تجاه أوبر وكريم، لنا أن نتخيل غضب سائقي الميكروباص جراء هذا “الغزو”.

رابط مختصر
2018-12-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا